‏الجامعة الامريكية في العراق، السليمانية تعلن عن تعيين بروس فيرغسون كرئيس الجامعة | The American University of Iraq Sulaimani

Warning message

Mean Menu style requires jQuery library version 1.7 or higher, but you have opted to provide your own library. Please ensure you have the proper version of jQuery included. (note: this is not an error)

‏الجامعة الامريكية في العراق، السليمانية تعلن عن تعيين بروس فيرغسون كرئيس الجامعة

Saturday, August 6, 2016 - 05:15

٦ أغسطس٢٠١٦

السليمانية، اقليم كردستان/ العراق: 

أعلن مجلس الأمناء في الجامعة الأمريكية في العراق ،السليمانية (AUIS) عن تعيين البروفيسور بروس  فيرغسون لمنصب الرئيس القادم للجامعة. وتولى البروفيسور فيرغسون منصبه من يوم 1 أغسطس ٢٠١٦. 

قالت الدكتورة جيل دربي، نائبة رئيس مجلس الامناء للجامعة أن "لجنة البحث الرئاسية تعلن بفخر عن انضمام البروفيسور بروس ووكر فيرغسون للجامعة كمعلم  و رجل اعمال ناجح ذو خبرة و قيادي ذو انجازات".  إن انجازاته المثيرة للاعجاب و ابتكاراته البارزة ستخدم جامعتنا بشكل جيد، خلفيته القيادية المتميزة و مهاراته الشخصية اعجبت اللجنة التي قامت و بإجماع بتزكيته و ترشيحه للرئاسة.

و قد رحب رئيس مجلس الأمناء الدكتور برهم صالح بالرئيس الجديد و قال: "أنا سعيد باختيار مجلس الأمناء لبروس فيرغسون كرئيس جديد. و سوف يجلب معه انجازات أكاديمية مثيرة و خلفية قوية في القيادة المؤسسية الناجحة. ستحتفل الجامعة بعشر سنوات من التميز في تدريس ما يعرف بالدراسات الليبرالية، و أنا واثق من أنه في ظل القيادة الجديدة سوف تستمر الجامعة في ازدهارها كجامعة الاختيار الاول في العراق و في المنطقة". كما تقرر تعيين البروفيسور فيرغسون رسميا من قبل وزارة التعليم العالي و البحث العلمي في حكومة إقليم كردستان.

فيرغسون هو اكاديمي و رجل اعمال و مستثمر في مجال العلم و التكنلوجيا، مهاراته المتعددة ستقدم للجامعة مزيجا مميزا بين الابتكار المؤسسي و الخبرة الإدارية.وقد شغل الدكتور فيرغسون و قبل التحاقه بالجامعة، منصب أستاذ ممارسة في قسم النظم الهندسية و الإدارة. و رئيس تأسيس مركز الابتكار و ريادة الأعمال في معهد Masdar للعلوم و التكنلوجيا في الإمارات العربية المتحدة ,يعمل معهد Masdar كمركز للبحوث و الدراسات العليا بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنلوجيا. كما أنه شغل منصب المؤسس المشارك و الرئيس التنفيذي للعمليات السابق لشركة Orbital ATK، و هي شركة تكنلوجيا الفضاء المدرجة في بورصة نيويورك. كما أنه كان أحد مؤسسي و مدير تنفيذي شركة Edenspace Systems، وهي شركة خاصة بالبيئة والتكنولوجيا الحيوية و لا زال مستثمرا في أكثر من اثني عشر شركة للتكنلوجيا. و يشغل حاليا منصب نائب رئيس مؤسسة كارنيجي للعلوم، وهو  زميل سابق في مركز جامعة جورج واشنطن لسياسات التقنية و العلوم الدولية. و كان نائبا لرئيس مؤسسة أبحاث جامعة ولاية كنساس.

"إنه شرف عظيم لي للمساعدة في تشكيل نمو هذا المقر للابتكار و للفضائل التقليدية للتعليم" قال فيرغسون عند قبوله للمنصب في أول مؤسسة خاصة و غير ربحية للدراسات الليبرالية في العراق. "تعليم الدراسات الليبرالية له اهمية حاسمة في عالم يجب ان يستوعب الآراء و المعتقدات المتعارضة، و ان يتعلم حل المشاكل باستخدام التحليل القائم على الواقع و تعزيز الخصال الطيبة في طبيعة البشر. اتشرف و انا متحمس بالانضمام للجامعة الامريكية في العراق, السليمانية التي هي مركز تعليمي مكرس لتعليم هذه المزايا المهمة."    

في الوقت الذي تستعد الجامعة للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة من تأسيسها في عام 2017، يأتي تعيين البروفيسور فيرغسون في وقت مهم لهذه المنطقة لأنها تشهد تغير اقتصادي وسياسي مضطرب. "العثور على القيادة الصحيحة للجامعة كان مهم و صعب"، كما أوضحت دربي. "كقائد ناجح و مبتكر في الأكاديمية والصناعة، وكمربي دارس ويدرس في أمريكا الشمالية، وجنوب آسيا، وشرق آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط، سيكون للبروفيسور فيرجسون حضور قوي و فعال و  إيجابي في الجامعة كما ستعزز علاقة الجامعة بداخل العراق والمنطقة وخارجها ".

تلقى الأستاذ فيرغسون درجة الدكتوراه من كلية الحقوق بجامعة هارفارد، حيث كان محرر في مجلة هارفارد للقانون. حصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية هارفارد للأعمال، و درجة الماجستير في التربية من كلية هارفارد للدراسات العليا في التعليم. أكمل البكالوريوس في الآداب بدرجة امتياز في كلية هارفارد، حيث كان الباحث الفخري لهارفارد. و درس أيضا  في جامعة دلهي في الهند كطالب دراسات عليا في العلوم السياسية، و درس سابقا في المدرسة الأمريكية في بيروت. هو و زوجته هيذر سانديفورد لديهما طفلان.

حول الجامعة الأمريكية في العراق، السليمانية

تأسست الجامعة في عام ٢٠٠٧ كمؤسسة غير هادفة للربح، و توفر الجامعة تعليم شامل في الدراسات الليبرالية للشباب والشابات في العراق، كردستان العراق، والمنطقة على نطاق واسع. تسعى الجامعة لتخريج طلبة لديهم المهارات المهنية والاجتماعية. البرنامج الأكاديمي باللغة الانجليزية  يُدرّس من قبل أعضاء هيئة تدريس دولية، ويهدف البرنامج إلى تطوير القوة في التفكير النقدي، والقدرة على التواصل بشكل جيد، و تعليم أخلاقيات العمل القوية، المواطنة الصالحة والسلامة الشخصية.

التنامي الطلابي في الجامعة الأمريكية في العراق، السليمانية،  يمثل المشهد العرقي والديني المتنوع في المنطقة، كما تسعى الجامعة لتكون الوجهة المفضلة لأكثر من ١٦٠٠ طالب وطالبة. و يعكس موقع السليمانية على مفترق طرق دولية للأكراد والعرب والتركمان، المسلمون السنة والشيعة، الايزيديين والمسيحيين للعيش والدراسة معا في ثقافة منفتحة تعزز التنوع والتسامح. الحرية الأكاديمية هي مبدأ مضمون في التدريس والتعليم والبحث بطريقة مماثلة لتلك الموجودة في الكليات والجامعات المعتمدة إقليميا في الولايات المتحدة.

 للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال ب مدير الإعلام و العلاقات بزار بوسكاني على bzhar.ali [at] auis.edu.krd او ٠٧٧٠٤٦١٥٣٨٥